عناوين
وضعية المواقع الأثرية والتاريخية تسائل الحفاظ على الذاكرة المغربية  « التنمية القروية »   زراعة “الذهب الأحمر” .. بديل اقتصادي وفلاحي ينعش ساكنة إكنيون  « التنمية القروية »   مناقشة مستقبل القطاع الفلاحي على هامش المناظرة العاشرة للفلاحة  « التنمية القروية »   الفاو : المنتجات العضوية يمكن أن تحسن فرص الحصول على الغذاء وتساعد في التصدي لتغير المناخ اذا تم إنتاجه بشكل مستدام  « التنمية القروية »   تعاون القضاء بالمغرب وهولندا يجمع أوجار وبلوك  « التنمية القروية »   ارتياح مغربي بعد زيارة أعضاء “تاسك فورس” التفتيشية  « التنمية القروية »   “جمعُ المؤنث” يغوص في كتابات المرأة الإفريقية  « التنمية القروية »   حقوقيات يطالبن بـ”مدونة عصرية” و”بنتْ اليوم”  « التنمية القروية »   بنعتيق يدعو دول العالم إلى الاقتداء بالمغرب في مجال الهجرة  « التنمية القروية »   البنك الدولي يُوصي المغرب بالتصدير لإنجاح النموج التنموي الجديد  « التنمية القروية »  
الرئيسية » الموضوعات » الأنشطة القروية » الأسر المغربية تمثل 80 بالمائة من مجموع مستهلكي منتوجات الصناعة التقليدية

الأسر المغربية تمثل 80 بالمائة من مجموع مستهلكي منتوجات الصناعة التقليدية

أكدت جميلة المصلي كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي أن الأسر المغربية تمثل حوالي 80 بالمائة من مستهلكي منتوجات الصناعة التقليدية.
وقالت المصلي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أمس الاثنين على هامش يوم خصص للإعلام ضمن الدورة الرابعة للاسبوع الوطني للصناعة التقليدية المنظم من 22 إلى 31 دجنبر الجاري تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، أن السياح والمغاربة المقيمين بالخارج يمثلون 20 بالمائة من مستهلكي منتوجات الصناعة التقلدية المغربية.
وشددت على أهمية الترويج للصناعة التقليدية وتثمين منتجاتها داعية مختلف الفاعلين في القطاع إلى الانخراط أكثر في هذا الورش.
وأكدت من جهة أخرى أن اللقاء مع وسائل الإعلام والذي اختير له شعار ” الصحافة شريك رئيسي في تنمية الصناعة التقليدية” يمثل فرصة للتحسيس والدفع نحو التفكير في الوسائل الكفيلة بتقوية قطاع الصناعة التقليدية بالمغرب ودور الصحافة في تنميته.
وتميز اليوم الإعلامي بالخصوص بعرض شريط مؤسساتي حول قطاع الصناعة التقليدية وكذا تقديم نتائج دراسة قطاعية حول استهلاك منتوجات الصناعة التقليدية. ويهدف هذا البحث المنجز بشراكة مع المندوبية السامية للتخطيط إلى تحليل سوق الصناعة التقليدية وخصوصا الطلب من خلال رصد خصائص المستهليكين وتوزيعهم الجغرافي ومستوى رضاهم عن المنتوج وكذا النفقات الموجهة لمختلف فئات منتوجات القطاع.
ويروم الأسبوع الوطني، الذي تنظمه وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، تسليط الضوء على مهارات الصانع التقليدي وإبراز قدراته الحرفية في بلورة منتوج بمواصفات حديثة وعصرية، دون المساس بطابعه التقليدي الأصيل.
وحسب المنظمين، فإن هذا الحدث، إلى جانب المعارض الجهوية الموازية له والتي تحتضنها جميع جهات المملكة، يشكل محطة هامة من أجل الترويج لهذا المنتوج وإطلاع الزوار على جديد الممارسة الحرفية، فضلا عن إرساء روابط بين حرفيي القطاع.

و م ع 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*