الرئيسية إفتتاحية نجاح التنمية الشاملة رهين بنجاح التنمية القروية

نجاح التنمية الشاملة رهين بنجاح التنمية القروية

22 أكتوبر 2019 - 8:52
مشاركة

في حين يعيش 80٪ من أفقر سكان العالم في المناطق القروية .
إن الحلول التي يمكن أن تحول اقتصاد هذه المناطق ، وتخلق فرص العمل وتوفر الخدمات الأساسية والضرورية يجب ان تخرج من الرفوف ومن بين أوراق التقارير، وتتحول إلى إجراءات ميدانية ملموسة، بعيدا عن المزايدات والمناورات.
كيف إذن يمكن تحقيق التغيير الحقيقي في المناطق القروية؟
من بين الأساسية والجوهرية وذا أولية قصوى هو تعزيز مكانة المرأة والإفراج عن قوتها في العمل.
وأهم العراقيل التي تحول بين المرأة والتنمية هو تدني مستويات التعليم ، وعدم الحصول التمويل لمشاريعها المعيشية، ونشير هنا إلى المقولة المشهورة: “المال هو عصب استقلالية المرأة”.
عامل النجاح الآخر في المناطق القروية هو تحقيق اقتصاد تصاعدي في سياق التعاونيات والجمعيات والهيئات المحلية.
من الذكاء التدبير و التنظيرهو جعل الاقتصادات القروية مجالات للابتكار وتثمين الظروف البيئية المحلية والرأسمال اللامادي، ويمكن للعلوم والتكنولوجيا الرقمية ،من تلفاز وهواتف ذكية، تتسريع هذا التحول، تحول من شأنه تقليص الفوارق بين المدينة والقرية وأيضا تقليص الفوارق الاجتماعية داخل القرية.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً